القائمة الرئيسية

الصفحات

تعرف علي حقيقة ديانة إبراهيم عيسي

إبراهيم عيسى (نوفمبر 1965) صحفي مصري وترأس رئيس تحرير صحيفة الدستور المصرية يوما بعد يوم إلى أن قام مالك الصحيفة السيد البدوي بإبعاده في أكتوبر 2010 بسبب إصراره على نشر مقال لمحمد البرادعي عن حرب أكتوبر.


ابراهيم عيسي


من هو ابراهيم عيسى


الميلاد: نوفمبر 1965 (العمر 55)


مكان الميلاد: محافظة المنوفية


الجنسية: مصري


رئيس تحرير سابق لجريدة الدستور وجريدة التحرير، ورئيس تحرير حاليا لجريدة المقال وأحد مؤسسي قناة التحرير.


يعتبر إبراهيم عيسى أحد الصحفيين المصريين الأكثر نشاطا احتجاجا على ممارسات القوة السياسية في مصر، ونتيجة لمواقفه ، أغلقت السلطات ثلاث صحف كان رئيس تحريرها في السابق، وكانت إحدى رواياته "The Big Man Killing" مصادرة بالإضافة إلى أنه لديه رواية "أشباح وطنية".


مواقف في حياة إبراهيم عيسي


وقد اتهم بالإهانة والتشهير والتحريض والإهانة لرئيس الجمهورية إلى جانب الصحفية سحر زكي والمحامي سعيد عبد الله، عندما كتبت الصحفية سحر مقالاّ في صحيفة الدستور بعنوان: "مواطن من وراق العرب يدعو إلى محاكمة مبارك وعائلته واسترداد 500 مليار جنيه من القطاع العام والمساعدات الخارجية."


في 26 يونيو 2006 حُكم عليه بالسجن لمدة سنة واحدة وكفالة 10 آلاف جنيه، ومع ذلك خفضت محكمة الاستئناف العقوبة إلى غرامة قدرها 4000 جنيه.


وقد حاكمته الحكومة المصرية على نشر أخبار كاذبة حول صحة رئيس الجمهورية حسني مبارك، وفي 13 سبتمبر 2007 تم إصدار حكم بالسجن لمدة عام واحد في معارضته، وتمت إعادة محاكمته أمام دائرة أخرى والتي حكمت عليه في 28 سبتمبر 2008 بالسجن لمدة شهرين، وكان الحكم في واجب التنفيذ لذلك استسلم للسلطات في اليوم نفسه، ومع ذلك أصدر الرئيس حسني مبارك علية عفوا جمهوريا في 6 أكتوبر 2008.


ديانة إبراهيم عيسي


حقيقة ديانة إبراهيم عيسي تشغل بال الكثير من الناس، ولكن دعونا نعرف في مقالنا اليوم ديانة إبراهيم عيسي لقد قمنا بالبحث عن الصحفي إبراهيم عيسي وديانتة ولقد وجد أن ديانة إبراهيم عيسي هي الإسلام.